ديمقراطية

الديمقراطية وتأثيرها على مستقبل الحكم العالمي

إن نمو المخاطر العالمية يغير بسرعة سياق الحكم. ويبدو أن نمو هذه المخاطر يمثل أهم تغيير اجتماعي يؤثر على علاقة الدولة بالمجتمع المدني. في حين أن الدولة متورطة بشكل كامل في خلق مثل هذه المخاطر ، على سبيل المثال من خلال بحثها عن أسلحة أكثر تدميراً وترويجها للتحرير الاقتصادي الذي أدى إلى عدم مساواة عالمية وتدهور بيئي ، تظل الدولة أيضاً هي الفاعل السياسي قادرة على مواجهة مثل هذه المخاطر. إذا كانت إدارة المشاكل العالمية فعالة ، يجب على الدول أن تتصالح مع تقاسم سلطتها مع الدول الأخرى والمنظمات الدولية والمجتمع المدني العالمي الناشئ. في هذا المقال ، أوضحت هذه الحجة من خلال توضيح بعض نقاط ضعف نظرية العل